عن الرواية:
ماذا لو كان لأصل عائلتك تاريخ أسطوري؟ هذه الرواية ستتنقل بك ما بين الأختين “تمار” و”تقى” اللتين لا يجمعهما أي تشابه رغم الرحم الواحد الذي حملهما. فـ”تمار” الساكنة في حي “جاردن سيتي” عاشقة للموضة والأزياء والتاريخ، بينما “تقى” ابنة “الدرب الأحمر” يملؤها التصوف والتشدد الديني. تنتقل بك الأحداث في جزأين بين القاهرة وجورجيا، حيث تحاول “تمار” أن تكشف أصل عائلتها وتحقق ذاتها في الوقت نفسه، وتواجه الكثير من الصعاب أثناء رحلتها لتحقيق ذلك. لكن ماذا عن “تقى” وصراعها الداخلي مع “تمار”؟… هل تحذو حذو أختها أم تستسلم للواقع المفروض عليها؟

عن الكاتبة:
مي خالد
خريجة كلية الإعلام الجامعة الأمريكية بالقاهرة. وهي مذيعة بالبرامج الإنجليزية الموجهة وأيضًا الإذاعة المصرية. وتعمل أيضًا في ترجمة ومعالجة الأعمال الدرامية التليفزيونية وفي الأعمال الدرامية المدبلجة. ومن الأعمال التي صدرت لها: المجموعة القصصية “أطياف ديسمبر”، الهيئة المصرية العامة للكتاب 1998؛ ورواية “جدار أخير”، دار ميريت 2001؛ والمجموعة القصصية “نقوش

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “تمار”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “تمار”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *