إنها نهاية الثمانينات وأوروبا على وشك أن تتغير إلى الأبد، في ركن مهمل من رومانيا ينتظر رجلين مصيرهما حيث يبدأ واقعهما حرفيا في الانهيار، تسمح لنا هذة الرواية الفريدة من نوعها والمروعة كثيراً إلقاء نظرة على عالم لم نواجهه أبداً بالتأكيد من قبل، بلا خوف من قول الحقيقة، يأخذنا الكاتب “سباهيتش” في رحلة عبر الثورة التي ستغير ليس فقط من طريقتنا في رؤية هذا الفصل من التاريخ، ولكن أيضا تتحدى نظرتنا إلى الهوية الأوربية، فالرواية عن سقوط الشيوعية كما هي عن التباين المتواصل بين الغرب والشرق، ببساطة سوف تستحوذ عليكم رواية (المبعدون).

ولد الكاتب “أوجنين سباهيتش” في عام 1977 في “بودجوريتشا”، الجبل الأسود، وهو أحد الكتاب المعروفين في جيل الشباب من كتاب “الجبل الأسود” التي ظهرت منذ انهيار يوغوسلافيا السابقة، ونشر “سباهيتش” مجموعتين من القصص القصيرة: (كل هذا) في عام 2001 و(بحث شتوي) في عام 2007، روايته (المبعدون)، 2004 فازت بجائزة “ميسا سليموفيتش” في عام 2005 كأفضل رواية جديدة من كرواتيا وصربيا والجبل الأسود والبوسنة والهرسك، كما نالت عام 2011 جائزة مهرجان “أوفيد”، وهي جائزة للآداب المترجمة إلى اللغة الرومانية، وصدرت رواية (المبعدون) في طبعات سلوفينية ورومانية، ومجرية مقدونية حتى الآن إلى جانب الطبعات الفرنسية، والايطالية والاسبانية المقرر صدورها قريبا، كما تُرجمت قصص قصيرة لـ”سباهيتش” إلى التشيكية واليونانية والتركية والرومانية والبلغارية والإنجليزية والألبانية والألمانية، كما ضُمت قصته القصيرة –رايموند

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “المبعدون (الطبعة الثانية)”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “المبعدون (الطبعة الثانية)”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *