في حبكة مثيرة ومعقدة تُختتم ثالث سلسلة روايات الجريمة. في عالم المخدرات، والتهريب، والفساد السياسي في آيسلندا تدور الأحداث حول “أجلا” وهي مديرة تنفيذية سابقة في أحد البنوك رفيعة المستوى، تحاول أن تنتحر لتتخلص من عقوبتها في السجن بتهمة سوء السلوك المالي بدلا من التفكير في بدائل أخرى تتاح لها بعد أن تصبح مؤهلة للحصول على الإفراج المشروط. تؤدي محاولتها الفاشلة للانتحار إلى تحويلها لجناح الحراسة المشددة في السجن. حتى تتلقى زيارة مفاجئة من ممثلي أحد مصانع المشروبات الذي يقدم لها عرضا يجعلها تفكر في الحياة مرة أخرى. لتضطر بعدها “أجلا” إلى الإنضمام لأشد أعدائها في السابق الصحفية “ماريا” لمواجهة مخاطر أخرى أشد لم تكن في الحسبان.
عن المؤلف:
“ليليا سيجورداردوتير” كاتبة روايات جريمة آيسلندية ولدت عام 1972 في مدينة “أكرانيس”، ونشأت في المكسيك، والسويد، وإسبانيا، وآيسلندا. بدأت حياتها الأدبية في الكتابة عام 2008 عندما أرسلت مخطوطة لرواية لتشارك في مسابقة أطلقتها دار نشر ” Bjartur”، لكن صدرت روايتها الأولى خارج المسابقة عام 2009 وهي رواية جريمة بعنوان “خطوات”، ثم رواية “مغفرة” بعدها بعام. تفرغت للكتابة المسرحية حتى عادت عام 2015 مع سلسلة كتب “ريكيافيك نوير الثلاثية” والتي حققت نجاحا هائلا على مستوى العالم، أول كتب هذه السلسلة هي رواية “كمين” عام 2015 والتي كانت ضمن الكتب الأكثر مبيعا في جميع أنحاء العالم، ثم رواية “مصيدة” التي لاقت النجاح نفسه، وثالث كتب السلسلة روايتنا هذه “القفص” والتي حصلت على جائزة أفضل رواية جريمة آيسلندية لعام 2018.

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “القفص”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “القفص”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *