اتجاهات حديثة في الإعلام .. التعصب الكروي .. العنف .. الإعلانات .. الأخبار الكاذبة

تتخطى أخلاقيات الإعلام حدود المهنة وتمتد لتشمل الأخلاقيات الإنسانية خاصة في ظل التطورات في تكنولوجيا الاتصال وشبكات المعلومات وتصاعد الطوفان الاتصالي والمعلوماتي والمنافسة الحادة بين المضامين الإعلامية، التي تحمل رسائل متباينة بعضها جيد وبعضها ردئ وصعوبة التحكم في حدود حريات الإبداع والتعبير.
يعانى الإعلام مؤخراً من حالة انفلات في ظل تعارض للقيم المهنية والمصالح الشخصية وهو ما ينعكس بالسلب على الإعلام الفضائي والإلكتروني، الذي يسوده الابتذال والإثارة والملاسنات على حساب أخلاقيات الممارسة ومن ثم يرصد الكتاب عددًا من القضايا الأخلاقية في ممارسات الإعلام التي تمثل انتهاكًا للأخلاقيات المهنية وتشمل: الأخبار الكاذبة والمفبركة وانتشارها على مواقع التواصل الاجتماعي وإثارتها القلق السياسي في المجتمع المصري. وقضية العنف المصور والمشاهد في المواد

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “اتجاهات حديثة في الإعلام .. التعصب الكروي .. العنف .. الإعلانات .. الأخبار الكاذبة”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “اتجاهات حديثة في الإعلام .. التعصب الكروي .. العنف .. الإعلانات .. الأخبار الكاذبة”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *