الديمقراطية الخليجية انجازات واخفاقات

الديمقراطية الخليجية انجازات واخفاقات

الديموقراطية الخليجية…. إنجازات واخفاقات

محمد صادق اسماعيل

 

لا يسع أي متامل للتحولات العاصفة التي مر بها ولا يزال المجتمع الدولي منذ بداية عقد التسعينات وحتي اليوم إلا أن يلحظ أن قضية الديمقراطية وحقوق الإنسان قد عادت مجددا لتحتل مكانها اللائق في مجري التطور الإنساني، وأن العالم يبدو وكانه يعيش لحظة ديمقراطية

ولقد شهدت دول مجلس التعاون الخليجي – بدرجات متفاوتة وأشكال مختلفة – تطورات هامة على صعيد الإصلاح السياسي منذ مطلع تسعينيات القرن العشرين ولكن من ناحية أخرى فإن الإصلاح السياسى قد يؤدى إلى تعزيز دور القوى السياسية والاجتماعية صاحبة المصلحة في التحول الديمقراطي، ويخلق حقائق على الأرض يكون من الصعب على النظم الحاكمة التراجع عنها دون ثمن سياسي، مما يمكن أن يفسح المجال لعملية تحول ديمقراطي حقيقي، وبخاصة في حال حدوث تفاوض بين الحكم وقوى المعارضة على برنامج أو مشروع وطني للتحول الديمقراطي.