كلاوديا بينيرو

كلاوديا بينيرو

 

كلاوديا بينيرو

وُلِدَتْ “ كلاوديا بينيّرو ” في بوينوس آيرس (الأرجنتين) عام 1960. تخرجت في كلية التجارة عام 1983 لتبدأ حياتها العملية محاسبة لمدة 10 سنوات. ثم تُغَيِّر مسار حياتها فتتجه إلى الصحافة، وتعمل صحفية لسنوات طويلة حتى تفوز عام 1992 بجائزة “بيلياد” الصحافية. وقد اتجهت مُؤخرًا للكتابة الأدبية والفنية؛ حيث ألفت العديد من الروايات والمسرحيات، وكتبت السيناريو للتليفزيون. وكانت رواية “لص بيننا” أول عمل إبداعي صدر لها سنة 2004 ، وفي العام نفسه كتبت مسرحية “الكثير في الثلاجة“. وقد حصل البعض من مؤلفاتها الأدبية على جوائز كبيرة ـ مثل: جائزة كلارين الأدبية عن روايتها ــ الأكثر مبيعًا ــ “آرامل ليلة الخميس“، ونالت الجائزة الأدبية الألمانية عن رواية “إلينا تعرف“، وجائزة سور خوانا إنيس دو لاكروز عن رواية ” شقوق جارار“، ووصلت روايتها الجميلة “كُلي لك” التي نُشرت في   بوينوس آيرس عام 2006، والتي نُقدم ترجمتها للقاريء العربي، إلى التصفيات النهائية لجائزة “بلانيتا“، وحققت أعلى المبيعات في الأرجنتين، إسبانيا، وألمانيا. وتَحَوَّلت إلى فيلم سينمائي هذا العام (2015) وكان بعنوان

“TÚYA”

“Bitter Lemon Press” وقد قامت دار نشر

بترجمة ثلاث روايات لها إلى اللغة الإنجليزية، من بينها الرواية المثيرة ” كلي لك” التي نرجو أن تحوز رضاكم