صحافة البيانات

صحافة البيانات

صحافة البيانات

الكتاب من ثلاثة فصول؛ الفصل الأول هو مقدمة في صحافة البيانات، والفصل الثاني عن جمع وتنظيم وتحليل البيانات، أمَّا الفصل الثالث فيدور عن عرض وتصميم البيانات.

جاء في مقدمة الكتاب عن لغة الأرقام وأهميتها وكيف يترجمها ويفسرها الكثير من الناس، وأيضًا أهميتها في عالم الصحافة، يقول المؤلف، “وفي جسد الصحافة فإن صحافة البيانات هي اليد التي تنقب عن الأرقام وتجمعها من مصادرها المختلفة ولا تقدم الأرقام في شكلها البدائي الذي قد لا يتمكن القاريء من استكشاف العلاقة بين الأرقام، ولكنها تصيغها في صورة بصرية تجعلها أقرب إلى الشكل الفني والذي بدوره يجذب القاريء الذي بات عازفًا عن الإطلاع على الشكل التقليدي للصحف الورقية وأصبح يبحث عن المعلومة السريعة الدقيقة في ظل الطبيعة السريعة لهذا العصر، فصحافة البيانات يمكن أن تمثل نموذجًا جديدًا للعمل الصحفي.”

إذًا فهذا الكتاب يستعرض ماهية صحافة البيانات، ومتى بدأت، ومن روادها، وكيف نستفيد من تجاربهم، كما سيضع الكتاب بين يدي القارئ جميع المهارات والخطوات التي ستجعل منه صحفيًا محترفًا في التعامل مع البيانات، كما سيوضح الكتاب الأخطاء التي يقع فيها المبتدئون وكيفية تجنبها، وطرق الحصول على البيانات، وجمعها، وتنقيحها وتحليلها، وصولًا إلى تحويلها إلى قصة صحفية. وفي الفصل الأخير سيتناول الكتاب تصميم البيانات وعناصر التصميم الجيد كالألوان والسياق والرموز والخطوط والأحجام، والرسم البياني.