ديميتري فيرهولست

ديميتري فيرهولست

 

ديميتري فيرهولست

ديميتري فيرهولست (ولد في 2 أكتوبر 1972) في “ألست” ببلجيكا وهو كاتب وشاعر بلجيكي. ومن المعروف من رواياته “بروبليمسكي هوتيل” والبائسون

نشأ وترعرع ككاتب، في عام 1999 نشرت أول أعماله، مجموعة من القصص عن شبابه ومن خلالها تم ترشيحه للجائزة الأدبية لمجلس اللاجئين النرويجي. تشير رواياته إلى تغيير في شكل الرواية وتميز بالمشاركة الاجتماعية والسياسية الكبيرة. اشتهر عام 1999 بمجموعته القصصية الأولى “الغرفة المجاورة”. والتي أتبعها بـ”لا شيء، لا أحد، وهدوء معقول” عام 2001، ثم روايته “ملل حارس المرمى” عام 2002. أمَّا روايتيه “بروبليمسكي هوتيل” (2003)، و”نهاية لأشياء” (2006) كانت ناجحتين للغاية وتمت ترجمتهما إلى العديد من اللغات. في عام 2008، تم تحويل “نهاية الأشياء” إلى فيلم، والذي بدوره حصل على شهرة واسعة في كثير من مهرجانات السينما وفي دول مختلفة. كتب كذلك “مدام فيرونا تهبط التل” عام 2006، و”أيام لعينة في أفقٍ لعين” عام 2008، و”حب أمي الأخير” عام 2010، ومجوعة شعرية تحت عنوان “الحب، إلا إذا تم تغيير مسماه” عام 2001. حصل على جائزة “دي إنكتاب”، الجائزة الهولندية الأدبية للشباب عن رواية “البائسون” 2008، “جائزة جولدن أول ريدرز” 2007