بيترا هولوفا

بيترا هولوفا

(بيترا هولوفا (حدث في كراكوف – كل هذا ملكي أنا)

أديبة تشيكية من مواليد براج 1979. تخرجت في جامعة تشالز بمدينة براج. ذاعت شهرتها الأدبية مع رواية “مذكرات جدتي” 2002، التي اعتبرت من أهم الأعمال الأدبية التشيكية في القرن الواحد والعشرين والأكثر مبيعًا. ثم أصدرت روايتها التالية “عبر زجاج كامد” 2004، وتلتها أعمال، آخرها رواية “زوجة الأب” 2014. حصلت بيترا على العديد من الجوائز الأديبة، وترجمت معظم أعمالها إلى أكثر من عشرين لغة أجنبية