المياه العربية و حروب المستقبل

المياه العربية و حروب المستقبل

المياة العربية وحروب المستقبل

محمد صادق اسماعيل

 

 

 

 

 

إن قضية المياه في الوطن العربي تكتسب أهمية خاصة نظراً لطبيعة الموقع الاستراتيجي للامة العربية، حيث تقع منابع حوالي 60% من الموارد المائية خارج الأراضي العربية، مما يجعلها خاضعة لسيطرة دول غير عربية، وما يزيد الأمر تعقيداً يكمن فيما يعانيه الوطن العربي من فقر مائي يصل في وقت قريب الى حد الخطر مع تزايد الكثافة السكانية وعمليات التنمية المتواصلة. ومازالت المياه في أوائل القرن الحادي والعشرين مشكلة من أخطر المشكلات التي تواجه العرب، وعلى الجانب الآخر وبالنظر الى بعد هام فى قضية المياه وهو الخاص بالأطماع الإسرائيلية فى المياه العربية، فنلاحظ أن الاهتمام الصهيوني بالمياه العربية قد بدأ في وقت مبكر؛ فقد كانت المسألة المائية قضية أساسية واكبت الحركة الصهيونية منذ نشأتها،