التجاره الخارجية اليابانية

التجاره الخارجية اليابانية

دور التجارة الخارجية على التنمية الإقتصادية

فى اليابان فى الفترة (1950 – 1990م)

شادية سعودى كمال مندور

 

تقع اليابان فى مواجهة الساحل الشرقى لآسيا، ومن أهم الجزر اليابانية وأوسعها مساحة ، هى جزيرة هوكايدو.. هونشو.. شيكوكو.. كيوشو.

    وتعتبر اليابان ضمن أكثر بلاد العالم إزدحاماً بالسكان، وبالرغم من وجود المشكلة السكانية إلا أن السكان يمثلون بالنسبة للدولة قيمة عظيمة لأنهم يوفرون لها اليد العاملة الرخصية كما يوفرون لها قوة الدفاع العسكرى فى أوقات الحرب، وتقوية الروابط بين اليابانيين باللغة الواحدة والشعور القومى الواحد, وقد بدأ النشاط الإقتصادى الحكومى بعد الحرب العالمية الثانية ووضعت الحكومة الخطط الإقتصادية اللازمة لتطوير الإقتصاد القومى وتركز الدراسة  هنا على تتبع الآثار الإقتصادية للتجارة الخارجية على الناتج المحلي الإجمالي ومستوى التوظيف بإعتبارها أهم عناصر التنمية الإقتصادية كما أنها أهداف لها الأولية في أي إقتصاد .