العربي للنشر والتوزيع تحتفل بإطلاق 30 كتاب بمعرض الشارقة الدولي للكتاب 2017

alarabip October 21, 2017 215 Views 0 Comments latest news

تُشارك العربي للنشر والتوزيع بمعرض الشارقة الدولي للكتاب هذا العام ب20 إصدارًا جديدًا من روايات وكتبٍ أكاديمية. حيث تتميز مجموعتها الروائية هذا العام بدولٍ جديدة أضافتها إلى قائمتها التي تحتوي على رواياتٍ وكتبٍ من أكثر من 28 دولة من جميع أنحاء العالم، مثل: جواتيمالا، وأيرلندا، وأستراليا، والهند. ودول أخرى عادت إليها مرة أخرى، مثل: تركيا، ومقدونيا، والبرتغال، وهولندا، وبلجيكا.

نشرت العربي رواية “العقل المدبر” لديفيد أونجر رئيس معرض “جوادا لا هارا” بالمكسيك، والذي سيحضر معرضالشارقة الدولي للكتاب لمشاركة العربي احتفالها بإصدار الترجمة العربية لروايته. تحتفل العربي كذلك بروايتها الأولى من أيرلندا، “تاتي” لكريستين دوير هيكي، والتي تدور حول حياة فتاة صغيرة تروي لنا حياتها من خلال رؤيتها الصغيرة لها. ثم رواية “مشروع روزي” لجرايم سيمسيون، وهي رواية أسترالية، قامت العربي بإصدار طبعتين منها بغلافين مختلفين، لتقديم مفهوم مختلف لقرائها. اتجهت العربي كذلك إلى الهند، ونشرت أولى رواياتها من هناك، وهي “دكَّان الساري” لروبا باجوا والتي تدور حول حياة شاب هندي يواجه صعوبات الحياة ومن خلاله تعطينا وصفًا كاملًا لحياة الطبقة الوسطى وطبقة الفقراء ومقارنتهما بالطبقة الغنية في الهند.

نشرت العربي أيضًا روايتها الثالثة عشر من تركيا، وهي “الموت في بابل.. الحب في إسطنبول” لإسكندر بالا، والتي جذبت اهتمام العربي بسبب عنوانها المثير للاهتمام، وقصتها التي تدور حول ديوان شعر يروي تاريخ حياة امتدت من أيام الدولة العثمانية وحتى انهيارها. عادت العربي كذلك إلى مقدونيا، لتصدر روايتها الثالثة منها تحت عنوان “صانع الزجاج” لإرميس لافازانوفسكي، وهي رواية قصيرة عن مزارع مقدوني يسافر العالم بحثًا عن أسرار صنع الزجاج. “نيزك في جالفايش” هي أيضًا الرواية الثانية للعربي للنشر والتوزيع من البرتغال لجوزيه لويس بايشوتو، التي نشرت له العربي عام 2016 رواية “مقبرة البيانو” والتي حازت على إعجاب الكثيرين من قرَّاء العربي للنشر والتوزيع. ومن هولندا، نشرت العربي الرواية الثانية لهيرمان كوخ بعد “العشاء”، و هي رواية “المنزل الصيفي”، رواية بطلها طبيب يحكي لنا الوجه الثاني الذي لا نعرفه عن أطبائنا. أمَّا بلجيكا، فترجمت منها العربي رواية “فندق الغرباء” لديميتري فيرهولست، والتي تدور حول مجموعة من الغرباء في ملجأ على الحدود قبل منحهم تأشيرة دخول أي دولة في أوروبا.

تشارك العربي كذلك بعددِ من الطبعات الثانية لبعض رواياتها، مثل الطبعة الثانية من رواية “العشاء” لهيرمان كوخ، وهي الرواية التي تم تحويلها إلى فيلم بطولة “ريتشارد جير”، وتشارك كذلك بالطبعة الرابعة للأعمال الكاملة لكافكا،والطبعة الثانية لرواية “سارق الجثث” لباتريسيا ميلو، والطبعة الثانية لرواية “كلي لك” لكلاوديا بينيرو كاتبة الجريمة المشهورة والتي نشرنا لها روايتها الثانية “أرامل الخميس”، ورواية “امرأة صديقي”، و”ارحل قبل أن أنهار”، و”الصلوات تبقى واحدة” لتونا كيرميتشي، تشارك كذلك بالطبعات الثالثة لرواية “جيمنازيوم” لمي خالد، والطبعة الثانية لـ”نساء إسطنبول”، وهي مجموعة قصصية.

أمَّا عن إصداراتها من الكتب الأكاديمية، فهي؛ “تقييم الدعاية السياسية في الانتخابات البرلمانية” لهالة محمود عبد العال، و”أرمن مصر.. أرمن فلسطين: بعيدًا عن السياسي” للدكتور ماجد عزت إسرائيل، و”القومية والأمة: مدخل إلى الفكر السياسي القومي” للدكتور على عباس مراد، والدكتور عامر حسن فياض، و”الإرهاب والجريمة الإلكترونية” للدكتورة غادة نصار، و”بوكو حرام” من الجماعة إلى الولاية للدكتور محمد عبد الكريم أحمد، و”الشعارات السياسية”، و”رجال الأعمال وإعلامهم: واقع الإعلام الاقتصادي” للدكتور سامح الشريف، و”مصداقية الإنترنت: العوامل المثرة ومعايير التقييم” للدكتورة شيرين محمد كدواني، و”التربية الجنسية والفضائيات وأثرها على الشباب” للدكتورة غادة نصَّار.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *